الزبن: الأردن تأخر كثيرا باصلاح القطاع الطبي

نيسان ـ نشر في: 2021-09-19 الساعة:

الزبن الأردن تأخر كثيرا باصلاح القطاع

قال وزير الصحة الأسبق الدكتور غازي الزبن إن الأردن تأخر كثيرا في مسألة البدء باصلاح القطاع الطبي.

وأضاف الزبن خلال استضافته عبر برنامج نبض البلد أن وزارة الصحة ان ملخص مشكلة وزارة الصحة في الأردن هي أنها بيئة طاردة للكوادر الصحية، وذلك العائدات المالية القليلة التي تعود عليهم، وان الادارة لم تكن حصيفة.

من جهته قال الدكتور منير ابو هلالة استشاري وأستاذ مشارك في الطب الوقائي والوبائيات إنه يجب ان يكون هنالك بروتكول صحي موحد للتعامل مع الحالات في جميع مستشفيات الأردن.

الدكتور هايل عبيدات عضو مجلس الأعيان قال إن وزارة الصحة تعاني منذ 10 من عدم وجود استمرارية في العمل وغياب النهج المؤسسى.

وبين عبيدات ان كل مسؤول يأتي لوزارة الصحة ينسف عمل الذي قبله.

نقيب الممرضين خالد الربابعة قال إن 2282 طبيبا و7491 ممرضا وقابلة يبحثون عن عمل في الأردن، ضمن كشوفات ديوان الخدمة المدنية.

وكان وزير الصحة الدكتور فراس الهواري قد تحدث في وقت سابق عن الأخطاء الطبية التي حصلت مؤخرا في الأردن، وقال إننا لا نقبل مثل هذه الأخطاء التي لا يمكن تبريرها في القطاع الصحي.

وأضاف خلال استضافته في برنامج نبض البلد، مساء الأربعاء، أن مهنة الطب مثل أي مهنة في العالم قابلة للخطأ، ولكن يجب محاسبة من يقوم بالخطأ.

وأوضح الوزير أنه تم إحالة ملف تحقيق "الأخطاء الطبية" إلى المدعي العام للنظر فيه.

ونفى الوزير ما تم تداوله عن إدانة 5 أطباء بالتقصير في تشخيص حالة الطفلة لين التي توفيت بانفجار الزائدة الدودية في مستشفى البشير.

وبين الوزير أن جائحة كورونا فاجأت العالم وكشفت مواطن الضعف والخلل في القطاع الصحي، كما كشفت أن المنظومات الصحية في العالم بحاجة الى تحديث وهذا التحديث يحتاج إلى وقت.

وأقر الوزير خلال حديثه، بأن المنظومة الصحية في الأردن بحاجة إلى تطوير وتحديث، مؤكدا على أنه يجب وضع الإجراءات وليس الخطط لتنفيذها، نافيا ما يتم تداوله بأن القطاع الصحي في الأردن متآكل ومتهالك.

وقال إن "النظام الصحي في الأردن غير متآكل ومتهالك في الأردن، وإذا كان ذلك فهذا يعني أن المواطن يجب أن لا يدخل إلى القطاع الصحي كاملا خوفا على حياته".

وأكد الهواري أننا سننتهي من هيكلة وزارة الصحة خلال أسبوعين، مشيرا إلى أن مستشفيات وزارة الصحة لا يوجد فيها هيكلة وظيفية حتى هذا اليوم.

وقال الوزير إن الإصلاح المنظومة الصحية يحدد بأمرين وهما الإصلاح الإداري والإصلاح التدريبي.

ونفى الوزير الأخبار المتداولة بأن الطبيب المقيم في أقسام الطوارئ في مستشفيات وزارة الصحة يتعامل يوميا مع 300 مراجع ومريض.

وقال أنه تم فتح خدمات للمواطنين للتخفيف على بعض الأقسام الاخرى في مستشفيات البشير وهذه الأقسام تقدم خدمات نوعية ومميزة للمرضى.\

وبين الوزير ان هناك خللا في الدوام وسوء توزيع الكوادر الطبية في المستشفيات، وأنه يجب إعادة تحديث المنظومة الإدارية وتوزيعها بالشكل الصحيح.

وقال إن هناك جهد حثيث لتقييم الكوادر الصحية العاملة في مستشفيات وزارة الصحة، بعدالة وشفافية، مؤكدا أن هناك صعوبة في إعادة تحديد أماكن عمل بعض الكوادر الصحية إذ سنقوم بالضغط على هذه الكوادر وإعادة توزيعها لخدمة المواطنين.

وكشف الوزير أن هناك قرابة 300 قضية طبية منظورة أمام القضاء وستصدر فيها أحكام قريبا.

وبين أن القانون الأردني ليس غائبا تماما ولكن بحاجة إلى إعادة النظر في بعض القوانين.

وقال الوزير إن سمعة البورد الأردني في المنطقة جيد جدا وهناك اعتراف فيه بين الدول.

وعن طلب بعض النواب بتقديم حجب الثقة بالوزير الهواري، قال إن هذا دور رقابي مهم وأنا اتقبله، وأي شخص يكون في وزارة الصحة لن يستطيع تقديم الخدمة المثلى خلال 3 أشهر، مشيرا إلى أن تغيير الشخوص لا يخدم القضية بل يجب إيجاد الحلول لمعرفة الخلل.

ـ حول نيسان ـ

يتحرك الإعلام الأردني- على كثرته وتنوعه- في مجال عصي. وبمرجعية مهنية عاجزة غالباً عن النهوض بآمال الوطن، عبر رسالة إعلامية وطنية مستقلة، تتكيف مع تراثه الشعبي، وتخاطب الواقع، وتستنهض الهمم، لمستقبل مأمول ومحبور، وكل ذلك في سياق يراعي الثوابت الوطنية والقومية.

ولعل الراصد للساحة المحلية يدرك حالة عدم الكفاية النوعية، إذ نقف أمام معضلة الكثرة والافتقار إلى النوعية، بما يجعل الإعلام الجديد عاجزاً عن تقديم منتج راقٍ يستحقه المتلقي الأردني.

وفي جولة على مجمل المنتج الإعلامي الإلكتروني، تتضح مفارقة مهمة مفادها أن "الاتباع غلب على الابتداع"، حيث تعتبر غالبية المؤسسات توالداً وتكراراً لفكرة واحدة، ولكن تحت عدة مسميات وواجهات، ما يحول دون فرادتها في تقديم صورة نمطية تمنحها هوية خاصة تجذب القارئ الأردني.

عطش المتلقي، ومتطلبات المستقبل، وإمكانات السوق العملاقة، تفتح الباب واسعاً أمام فاعل منتظم، هو إعلام وطن، يصح آداؤه بفكر ومنهج ناضج، غايته الاستجابة لمتغيرات الغد، وفق فهم واضح وواعٍ لمعطيات اليوم بكل ما فيه.

والحال هذه. ولدت صحيفة "نيسان" الإلكترونية كفكرة من رحم الواقع. ونضجت في رحاب المستقبل. وتبنّى تأسيسها وإطلاقها الصحافيان؛ لقمان اسكندر وإبراهيم قبيلات. بعد تقدمهما خطوة أمام من استشعر الحاجة والضرورة. وإثر مشاورات واسعة شملت طيفاً واسعاً من مختلف مناطق المملكة. وبعد الاستماع للعديد من الاستشارات المعمقة من مختصين في الإعلام.

نضوج فكرة "نيسان" أثّث الركاب للسير في طريق طويل. يدرك مصاعبه ومتاعبه القائمون على المشروع. الذين وجدوا الواقع بما فيه من مشكلات مدعاة للبذل والجهد. ولمزيد من العطاء ويستدعي جهود القامات الوطنية.

اليوم. تظهر صحيفة "نيسان" الإلكترونية؛ لتكون موئلاً وقبلة لظمأى المعرفة والحقيقة. يرتشفون فيها ومنها رحيق الواقع وطيب المآل. وتصير تالياً وكيلاً للوطن الأردني. تنوب عن قواه الحية. وتدافع عن قضاياه وتؤسس حاضرة عنوانها الحقيقة دون قيود. وبراوية أردنية خالصة.

ضيق الواقع. وحتمية الغد تحيل إنشاء صحيفة "نيسان" الإلكترونية إلى ضرورة ثابتة. بينما مناعتها تظل رهناً لتطورها الدائم القائم على تجويد العمل الإعلامي فقها وفعلاً. واستبدال ساكن النفس ومقيد الوعي بحقائق المستقبل الحر الموضوعي. في تجاوز لنهج الترك والصمت لصالح حزم مهني واجب. ورفعة يستدعيها المستقبل.

تطور دائم يرخي العنان لإبداع الإعلاميين. ويطلق خيالهم في فضاءات حرة. تستوعبها بنية مهنية حديثة وشابة قادرة على تقديم المنتج الإبداعي. في أبهى صورة وأجل مقام وضمن خطة عمل صارمة. تتضمن روح عمل جماعية. وصرامة لا تكسر ولا تعصر. وبما يؤسس للرفعة المنشودة. التي تنزع عن الصالحين صمتهم فيعاود النهر جريانه. متوكلين على جلالة القائل :"فإذا عزمت فتوكل على الله".

الناشر: إبراهيم قبيلات

ibrahim.sq80@gmail.com

Tel: +962772032681

nesannews16@gmail.com

سياسة الخصوصية :: Privacy Policy

الكلمات الأكثر بحثاً

  • ولي العهد
  • الرصيفة
  • ماحص
  • خو
  • كفرنجة
  • الصريح
  • القطرانة
  • ايدون
  • مخيم البقعة
  • عمان
  • جبل نيبو
  • الملكة رانيا
  • مطار الملكة علياء
  • اربد
  • اخبار
  • شفا بدران
  • سحاب
  • مناسبات
  • الجبيهة
  • السلط
  • يومية
  • مادبا
  • قفقفا
  • ام البساتين
  • ام الدامي
  • وادي رم
  • شنلر
  • ام اللولو
  • ذيبان
  • رياضة
  • حبراس
  • صحة
  • مخيم حطين
  • مال
  • عرجان
  • يرقا
  • العقبة
  • خريبة السوق
  • عين الباشا
  • الحصن
  • كتم
  • صويلح
  • مخيم الوحدات
  • امرأة نيسان
  • الأردن
  • ناشئة نيسان
  • مخيم حطين
  • جلعاد
  • الملك عبدالله
  • ثقافة وفنون
  • مخيم الشهيد عزمي المفتي
  • القويسمة
  • الديوان الملكي
  • المشارع
  • تلاع العلي
  • الطفيلة
  • الربة
  • سلحوب
  • الشوبك
  • غور الصافي
  • عنجرة
  • سواقة
  • عيرا
  • معان
  • أخبار الأردن
  • منوعات
  • شيحان
  • كورونا
  • ابو السوس
  • ناعور
  • سحاب
  • عربي ودولي
  • كريمة
  • القصر
  • الرصيفة
  • عوجان
  • مجلس النواب
  • رياضة
  • مقالات
  • دير غبار
  • مال وأعمال
  • وادي السير
  • عبدالله الثاني
  • مرج الحمام
  • الضليل
  • الحسين بن عبدالله
  • الأمير حسين
  • ام الاسود
  • ابو نصير
  • الأردن
  • ماعين
  • الفحيص
  • عمان
  • الكرك
  • ام قصير
  • صحيفة
  • نيسان
  • الهاشمية
  • ساكب
  • المفرق
  • الرمثا
  • العاهل الاردني
  • بيت راس
  • جرش
  • عين جنا
  • عربية
  • ميديا