اتصل بنا
 

سلسلة معلومات تأمينية توعوية بقانون الضمان نُقدّمها بصورة مُبسّطة ويبقى القانون والأنظمة الصادرة بمقتضاه هو الأصل - يُسمَح بنقلها ومشاركتها أو الاقتباس منها لأغراض التوعية والمعرفة مع الإشارة للمصدر

خمس حقائق قد لا يعرفها المسؤولون والمسؤولون الطارئون عن قصة نجاح 'الضمان'..!

إعلامي وحقوقي. خبير في قضايا الضمان والحماية الاجتماعية

نيسان ـ نشر في 2023-02-24 الساعة 11:06

نيسان ـ مَنْ ينظر إلى بعض التدابير المتّخذة تجاه مؤسسة الضمان الاجتماعي والأفكار المأخوذة عنها والصورة المنطبعة في أذهان بعض كبار المسؤولين والمشرّعين، إضافة إلى بعض المسؤولين الطارئين القابعين في بعض مواقع صناعة القرار، يدرك مدى الحاجة إلى توضيح الآتي:
١) مؤسسة الضمان أُنشئت بموجب قانون الضمان عام 1978 وبدأت عملها مطلع عام 1980.
٢) لم تتكلّف خرينة الدولة أي مبلغ من المال لإنشاء المؤسسة، وعندما بدأت مراحل تأسيسها الأولى المتواضعة كان ذلك ضمن مبنى وزارة العمل آنذاك في منطقة العبدلي، وبتبرع كريم من الرئيس العراقي الشهيد صدام حسين، وأعتقد أن قيمته كانت (50) ألف دينار.
٣) لم تتلقَ المؤسسة فلساً واحداً من خزينة الدولة منذ بدايات إنشائها عام 1978 وحتى اليوم، ولم تشكّل في أي يوم عبئاً على الحكومات والخزينة، لا بل استفادت منها الحكومات في الاقتراض التدريجي عبر ما يسمّى سندات خزينة إلى أن استحوذت هذه السندات وللحكومة الأردنية وحدها على 56% من موجودات الضمان (حوالي 7.8 مليار دينار). وقد وصلت موجودات الضمان مع نهاية عام 2022 إلى ( 13.8 ) مليار دينار.
٤) بلغ حجم النظام التأميني للضمان اليوم حوالي (1.9) مليون مؤمّن عليه ومتقاعد ووريث مستحق.
٥) تشكّل النفقات التأمينية "التقاعدية وغيرها" والإدارية السنوية اليوم ما نسبته (81%) من الإيرادات التأمينية، والأرقام مرشّحة للتزايد في ظل النمو بأعداد المتقاعدين بنسب أكبر من النمو بأعداد المشتركين.
لديّ الكثير الكثير مما أقوله عن هذه المؤسسة التي شكّلت ولا تزال قصة نجاح وطني مميزة، بسواعد رفاق وزملاء بذلوا جهوداً عظيمة بمحبة وانتماء لبناء هذا الصرح العملاق، وكتبوا حلقات قصة نجاحها عبر (43) عاماً متواصلة دون كلل أو ملل، وقد محضوها جُلّ اهتمامهم وعنايتهم.
افهموا أيها المسؤولون وأخاطب الطارئين منكم تحديداً، وما أكثرهم، أن هذه المؤسسة هي المنجَز الأهم والأكبر للدولة الأردنية في مئويتها الأولى في الجانب الاجتماعي الاقتصادي تجاه المواطن.
فلا يسعى أحدٌ منكم لتشويه هذا المنجَز أو نزع مدماك من مداميكه بقصد أو دون قصد..!

نيسان ـ نشر في 2023-02-24 الساعة 11:06

سلسلة معلومات تأمينية توعوية بقانون الضمان نُقدّمها بصورة مُبسّطة ويبقى القانون والأنظمة الصادرة بمقتضاه هو الأصل - يُسمَح بنقلها ومشاركتها أو الاقتباس منها لأغراض التوعية والمعرفة مع الإشارة للمصدر

الكلمات الأكثر بحثاً

  • الملك عبد الله
  • ادارة السير
  • ملك القلوب
  • أوميكرون
  • الحسين بن طلال
  • القبول الموحد
  • نتائج الشامل
  • الامن العام
  • مكرمة ملكية
  • حالة الطقس
  • رواتب الضمان
  • أمانة عمان
  • التعليم عن بعد
  • أسعار الذهب
  • المسجد الأقصى
  • اوميكرون
  • ولي العهد
  • تعويض الدفعة الواحدة
  • عبدالله الثاني
  • الحسين بن عبدالله
  • الطقس اليوم
  • نقابة المعلمين
  • ترخيص المركبات
  • اخبار الاردن
  • الملكة رانيا
  • اخبار الاردن
  • مطعوم كورونا
  • الهيئة الملكية
  • الامير حسين
  • الغذاء والدواء
  • ضريبة الدخل
  • المنتخب الوطني
  • التعليم الوجاهي
  • مجلس الأعيان
  • المسجد الاقصى
  • التنمية الاجتماعية
  • الاميرة سمية
  • زيت الزيتون
  • الاتحاد الأردني
  • الا رسول الله
  • وزير التربية
  • التوجيهي
  • نتائج التوجيهي
  • النشامى